منتدى العلم والعمل والإيمان

مرحبا بك زائرنا الكريم ونرجو منك الانضمام إلى قائمة أعضائنا

منتدى إسلامي علمي

دكتور أحمد محمد سليمان يتمنى لكم الإفادة والاستفادة


    حكم الشركة فى الإسلام

    شاطر

    رضا البطاوى
    عضو ماسي

    عدد المساهمات : 1458
    تاريخ التسجيل : 14/05/2010

    حكم الشركة فى الإسلام

    مُساهمة من طرف رضا البطاوى في الأربعاء أبريل 20, 2016 12:58 am

    الشركة :
    الشركة عقد بين المتشاركين فى رأس المال أو فى العمل والشركة الوحيدة فى العمل فى المصحف كانت شركة موسى(ص) وهارون(ص) فى الأمر وهو الدعوة إلى دين الله وفى هذا قال تعالى بسورة طه :
    "واجعل لى وزيرا من أهلى هارون أخى اشدد به ازرى وأشركه فى أمرى "
    وهى شركة ليست مالية لعدم وجود ربح مادى فيها  وإن كانت شركة فى العمل
    وشروط الشركة هى :
    - أن يكون مجال العمل طيبا والمراد فيما أحل الله تطبيقا لقوله تعالى بسورة المائدة :
    " ويحل لهم الطيبات ويحرم عليهم الخبائث"
    -قسمة الربح أو الخسارة على المتشاركين بنسب مشاركتهم فى رأس المال مصداق لقوله تعالى بسورة المائدة :
    " اعدلوا هو أقرب للتقوى "
    وهو ما يعنى قسمة عائد العمل على المتشاركين حسب اتفاقهما أو اتفاقهم مع بعض بالعدل
    -إذا كان بعض الشركاء هو من ضمن عمالة الشركة سواء رئيسا أو موظفا فليس له حق سوى الحصول على أجر عمله كموظف

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين ديسمبر 05, 2016 8:34 am