منتدى العلم والعمل والإيمان

مرحبا بك زائرنا الكريم ونرجو منك الانضمام إلى قائمة أعضائنا

منتدى إسلامي علمي

دكتور أحمد محمد سليمان يتمنى لكم الإفادة والاستفادة

    معلومات عن فيرس c

    شاطر

    ramyessam
    نائب المدير
    نائب المدير

    عدد المساهمات: 484
    تاريخ التسجيل: 09/08/2009

    معلومات عن فيرس c

    مُساهمة من طرف ramyessam في السبت مارس 06, 2010 1:38 am


    فيروس "C": هو واحد من عدة فيروسات للكبد الوبائي: A, B, C, D, E, G (إيه ، بي ، سي ، دي ، إي ، جي).
    تسبب كل هذه الفيروسات التهاب حاد في الكبد تؤدي إلي حدوث خلل في وظائفه، لكن فيروس C هو أخطر وأعنف هذه الفيروسات فتكاً بالكبد.
    يؤدي فيروس الكبد الوبائي "C" إلي إصابة الكبد بالعديد من الأمراض الخطيرة مثل تليف الكبد، سرطان الكبد والفشل الكبدي.
    بالرغم من وجود تطعيم ضد فيروسى "A, B" إلا أن فيروس "C" لا يوجد له تطعيم حتى الآن.

    الأعراض

    لا تظهر أي أعراض مع فيروس "C"، خاصة في المرحلة الأولي له. وإذا حدثت أعراض غالباً ما تكون ضعيفة جداً وتتضمن:
    - تعب عام.
    - غثيان، فقدان للشهية.
    - آلام في المفاصل والعضلات.
    - ضعف عام في المنطقة المحيطة بالكبد.

    حتى في حالة تطور عملية الإصابة بفيروس "C"، يشعر المريض بأعراض بسيطة للإصابة وأحياناً قد لا تظهر أعراض الإصابة لمدة تصل إلي 30 عاماً.

    يقوم فيروس الكبد الوبائي "C" بإصابة الكبد إصابات خطيرة وحدوث خلل كامل أو جزئي في وظائفه حتى إذا لم تظهر أي أعراض له. بل وقد يقوم المريض أيضاً بنقل المرض إلي شخص آخر دون الشعور بذلك. لذلك يجب عمل اختبار دم للتأكد من عدم الإصابة بالفيروس خاصة قبل الزواج أو قبل حدوث أي اتصال جنسي أو أي عوامل قد تؤدي إلي اتصال الدم.




    أسباب الإصابة

    تحدث الإصابة بفيروس الكبد الوبائي "C" عن طريق الدم. ومعظم الأشخاص المصابة بهذا الفيروس تتم عن طريق نقل الدم الملوث بالفيروس لهم.
    يمكن أيضاً انتقال الفيروس عن طريق استخدام حقن مستخدمة قبل ذلك، حيث تكون الإبرة ملوثة بالدم. وتنتشر هذه الطريقة أكثر بين مدمني المخدرات. ينتشر فيروس "C" أيضاً عن طريق الاتصال الجنسي بالشخص المريض.




    عوامل الخطورة

    حد تطور اختبار الدم وفحصه من فرص انتشار الفيروس عن طريق نقل الدم، ولكن قبل بداية التسعينيات كانت عملية اختبار الدم أقل كفاءة بكثير من الآن. وقد يحدث انتقال للفيروس عن طريق نقل الدم أيضاً.
    - ترتفع فرص الإصابة بفيروس الكبد الوبائي "C" في حالة:
    - استخدام إبر أو حقن الإدمان (مثل الكوكايين) التي تم استخدامها حتى ولو لمرة واحدة.
    - التعرض لعملية نقل دم أو أي عملية جراحية تطلبت نقل دم قبل بداية التسعينيات أي قبل تطور وانتشار عملية اختبار الدم.
    - في حالة تعرض شخص يعمل في المجال الطبي لدم ملوث.

    العلاج

    تشخيص وجود فيروس الكبد الوبائي (C (HCV في الجسم لا يعني دائماً حاجة المريض إلي العلاج.
    - يجب قيام المريض بالعلاج من فيروس "C" في حالة:
    - القيام بعمل اختبار (RNA) من فيروس C والذي يظهر وجود الفيروس في مجرى الدم بالجسم.
    - أخذ عينة من الكبد، والتي تشير إلي مدى حدوث خلل في الكبد نتيجة الفيروس.
    - ارتفاع إنزيمات الكبد في الدم.

    إذا كان المريض يعاني من خلل بسيط في كفاءة الكبد، فقد ينصح الطبيب عدم اتباع علاج دوائي وذلك لأن فرص تطور المرض وانتشاره تكون بسيطة مقارنة بالتأثير السلبي الشديد للعلاج.

    هناك بعض الأطباء يفضلوا طريقة أخرى في العلاج وهي محاربة الفيروس وذلك لأن ليس هناك أي أدلة كاملة تساعد علي معرفة احتمال تطور المرض داخل الكبد أم لا.
    أفضل علاج لفيروس "C" وحتى فترة قريبة هو
    "الإنترفيرون - Interferon" وهو يستخدم لعلاج الكبد الوبائي ويتضمن (alfacon-1, alfa-2a, alfa2b) لكن الإنترفيرون لا يستخدم إلا في حوالي 20% من حالات الإصابة.
    يتم الآن الحقن بمزيج من الإنترفيرون مع "ريبافيرين- Ribavirin" ويستمر عادة العلاج من 6 شهور إلي سنة وينجح مع حوالي 40% من المرضي.
    - تحدث بعض المضاعفات نتيجة العلاج الدوائي، وتتضمن:
    1- أعراض شديدة شبيهة بأعراض نزلات البرد.
    2- انخفاض مؤقت في الهيموجلوبين (أنيميا)، انخفاض أيضاً في عدد كرات الدم البيضاء والصفائح الدموية.

    هناك بعض المضاعفات المزمنة التي تحدث نتيجة العلاج بالإنترفيرون و"Ribavirin" وهي تؤثر علي نصف المرضي المعالجين بهذه العقاقير، وتتضمن:
    - إعياء شديد.
    - توتر وقلق.
    - اعتلال المزاج والشعور بالغضب.
    - إحباط.
    - هناك بعض الحالات قد تلجأ إلي الانتحار (حالات نادرة).

    لذلك لا يفضل العلاج بالإنترفيرون في حالة وجود تاريخ مرضي للمريض يتضمن حدوث حالات اكتئاب أو إحباط أو ما شابه ذلك.
    ولا يفضل العلاج بالإنترفيرون في حالة وجود ضعف عام في الجسم (أنيميا) أو نقص في عدد كرات الدم، أو تعرض المريض للعلاج من الغدة الدرقية أو إصابته بأي من أمراض المناعة قبل ذلك.
    أيضاً لا يفضل العلاج بهذا العقار في حالة شرب الكحوليات أو إدمان المخدرات.


    _________________

    القعقاع
    مشرف متميز
    مشرف متميز

    عدد المساهمات: 722
    تاريخ التسجيل: 15/08/2009
    العمر: 27

    رد: معلومات عن فيرس c

    مُساهمة من طرف القعقاع في السبت مارس 06, 2010 3:30 am

    بجد تسلم يمناك يا غالى

    موضوع فعلا شيق ومفيد

    جزاك الله عنه كل خير يا رامى


    _________________
    امحِ ذنوبك بإذن الله فى أقل من دقيقتين
    http://www.shbab1.com/2minutes.htm




    د. أحمد محمد سليمان
    Admin

    عدد المساهمات: 1179
    تاريخ التسجيل: 07/08/2009

    رد: معلومات عن فيرس c

    مُساهمة من طرف د. أحمد محمد سليمان في السبت مارس 06, 2010 6:58 am

    بارك الله فيك وجزتك تااه خيرا فهو مرض العصر كما يقولون

    وقد قتل كثيرا من الشباب بسبب هذا المرض اللعين

    مشكور أخي الغالي الكريم


    _________________
    لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت يوليو 26, 2014 4:56 am